اقتصادالخرطوم

الاتحاد الأوروبي يشجع الحكومةالسودانية على تسريع تنفيذ حزمة (دعم الأسر)

الخرطوم 22 فبراير 2021 – شجع الاتحاد الأوروبي الحكومة السودانية على الإسراع في إطلاق برنامج دعم الأسر، وذلك لتخفيف آثار الإصلاحات الاقتصادية على السُّكان.

JPEG - 32.6 كيلوبايت
سفير الاتحاد الأوروبي لدى جـمهورية السودان فان دن دوول

والأحد، قال وزير المالية جبريل إبراهيم إن المانحين لبرنامج دعم الأسر طالبوا بمعلومات كاملة عن الأسر المستفيدة، وهي معلومات غير متوفرة حاليًا للحكومة.

وبدأت الحكومة في أغسطس 2019، تنفيذ تجريبي لبرنامج الدعم المباشر الذي تُخطط لجعله بديلًا عن الدعم السلعي للوقود والخبز والكهرباء، بعد أن رفعت عنهم الدعم بشكل كامل وجزئي.

وقال الاتحاد الأوروبي، في بيان، تلقته “سودان تربيون”، الاثنين: “ينبغي أن يؤدي إصلاح سعر الصرف إلى سرعة إطلاق برنامج دعم الأسر، والذي يرمي إلى تخفيف الآثار الاقتصادية والاجتماعية للإصلاحات على السكان”.

ورحب البيان بقرار الحكومة السودانية الصادر، الأحد، الخاص بتوحيد أسعار الصرف، مشيرًا إلى إنها خطوة مهمة لإنعاش الاقتصادي في جـمهورية السودان.

وأكد الاتحاد الأوروبي على أن توحيد سعر صرف الجنيه “سيمهد الطريق لتخفيف عبء الديون”.

وأشار إلى أن جـمهورية السودان على وشك الانتهاء من الإصلاحات الهيكلية الرئيسية، المتفق عليها مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي.

ويراقب صندوق النقد الدولي إصلاحات اقتصادية تُنفذها حكومة الانتقال تتمثل في تخفيض قيمة العملة الوطنية وتحرير أسعار الوقود والكهرباء والخبز.

وتتطلع الحكومة إلى إيفاء الدول المانحة والصناديق العالمية بمد البلاد بمساعدات مالية وقروض، بعد تنفيذ الاشترطات التي وضعوها بشأن تحرير السلع وتخفيض قيمة الجنيه.

وخفض جـمهورية السودان في 21 فبراير الجاري، قيمة الجنيه إلى 320، في قرار وصفته بأنه توحيد لأسعار الصرف في البنوك والسوق الأسود.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى